jeudi 25 novembre 2010

رحلة الشتاء و الصيف و كي رب البيت ينحيلك والديك

(أيا قلنا السلام على من اتبع النوال (هدى عرست و ولات مرت راجل)

أيا في الايام القليلة الماضية, و خلال زيارة خاطفة و فجئية لتونس الموڤ صادفتني حملة شعواء و حرب ضروس (موش أي ضروس, ضروس العقل ضربة و حدة) و لحمت لحمة كلبة (كلبة من النوع العربي الأصيل و والدة جديدة) و قامت الإنتفاضة و عاصفة الصحراء و أعلن الجهاد و تنصبت محاكم التفتيش و أعلن الحصار هذا الكل على راس العبد للله الي كلاتو القشرة و الجال المضرح

فين صار هذا الكل؟

 صارت داحس و الغبراء 2 في دارنا في العوينة

علاه؟ماو لاباس؟ قلك يا سيدي يا بن سيدي, فما جيران دخلو لبروفيلي في كتاب الوجوه (فا سبوك بالعربي) و صبو الصبة الي الفقيد المغفور له أنا يقترف في السياسة (اللطف يا صاحب اللطف)

العزوز تولول و قريب بش تندب قال شنوة بعد ما تعبنا عليك و وصلناك بش تهردنا و تهرد روحك, اش بيك و اش قام عليك و ماو لاباس اش تفهم منو إنت و شكون الي لعبلك بمخك و إيجا نهزك للشوافة متاع نفزة بالك ثمة شكون ساحرلي وليدي

الشايب وجهو تبدل و زاد ولا شايب جدا و عملي تحقيق أمن دولة على الخلط متاعي و توجهاتي الحزبية و الإديولوجية و النقابية و الجنسية (تطلعش السياسة سكسيالمون ترنسميسيبل) و أعطاني درس في التاريخ و نبه عليا تنبيها و الشرر يتطاير من عينيه و البزاق بتطاير من فمو ليتجمع تجمعا على فتشاطي, و بعد ما أرعد و أزبد قام بإعلامي رسميا إني كان ما نرجعش لعقلي بش يتبرا مني نهائيا و يمنعني من دخول دارو

أختي الضغيرة (لا صغيرة لا شي, الجهامة و البهامة) حتى هي – و بفضل الحرية الي لقاتها المرأة منذ فجر التحول المبارك أعاده الله علينا باليمن و البركة- خذات فيا باي, و هددتني تهديدا كان مستقبلها المشرق يتمس في جرة السياسة و العياذ بالله

هاك الهامل خويا,أكدلي شماتة أبلا تازة و بقية الأبلات و إنه بش يدهن روحو بالموڤ و إنه بش يحاربني في سبيل الوطن

مجلس العايلة بعد المداولة قرر باش يحكيلي ع الكياسات و القناطر و التنمية لين نسخايبهم يحكيو على اليابان و ما سكتهم كان ما قلتلهم يسمعناشي حد ياخذ البلاد بعين ترصيلكم تبحثو

المرا نبهت عليا الي هي موضفة في الدولة و الي هي خاطيها الي نعمل فيه

بو المرا ندرا منين سمع الي أنا كتبت أرتيكل "ولدي تيروريست" منغير ما قراه جبد وذنين المرا الي 
بدورها جبدتلي وذنيا

نزيدكم ولا يزي خلي الجرح مخبي علاش تحيرلي المواجع؟

جيتكم بجاه ربي, هاك الأربعة كلمات و طرف تشقشيق لحناك الي نوسع بيه في بالي, بتسمى سياسة؟ عندي بطاقة إرشادات عند العمدة و جماعة الإرشاد يعرفوني؟قريب يهبطو عليا أرتيكل في الحدث و يردوني سارق و متحيل و متأمر مع قوى أجنبية باش نهدد الأمن و الإستقرار؟قريب نقعد على شقف مكسر و يقلعولي ضوافري بكل حنية و بما إنه ما عندناش سجناء رأي في تونس, بش نكتشف فجأة و حيثما قد إني نبيع في الغبرة و نخلص الدين متاعي للمجتمع ب 20 سنا حبس؟

مجلس العايلة أكدلي –حشاكم و حاشا قدركم- الي تو نخرى فيه محسوب أنا و الي معايا ( الي يعرف أنا مع شكون يربح فيا ثواب و يقلي) ولي الي نعمل فيه (شنوة هو؟) ما عندو ما يبدل ولي يلزمني نحمد ربي الي عايش الرخاء و النعمة (موش ماتت نعمة ؟؟؟) الي عايش فيهم
هذي لمحة علي صار فيا كي روحت نهار لخميس و ما خفي كان أعضم (بالعضمة معناها)
لأنا درجة وصلنا في الخوف المرضي, و ولات الأوتو سنسير أقوى ألف مرة من السنسير
ولاشي الي يحكي على الكار المسخة بوه يتبرا منو ؟

و دعك عن لومي فإن اللوم إغراء
و قفا نبكي...